مدونة خالد

الجزء الشفاف.. من مفكرتي

كل ينفق مما عنده

تداول الناس في الشبكة العنكبوتية صورة لأحد الأطباء المعتصمين يصب الماء لأحد "المخازنية"
وتداولوا اليوم لقطات لمتظاهرين أنقذوا قوات الشرطة من غضب الجماهير وسهلوا لهم عملية الانسحاب.
بينما تقوم هذ القوات بضرب المتظاهرين والاعتداء عليهم.

أقول باختصار: كل ينفق مما عنده

عدد التعليقات: 2

لاتــــي Lati يقول...

المختصر المفيد: اننا حنايا المغاربة واعرين..
ومايقد علينا جني.
من المعتصمين المعطلين ، من يسقط امام سيارة مسؤول
ويوهم الناس على النت بانه تم دهسه!!
ومن يظهر مجموعة 20 فبراير هذه على انها منقذ من السما
تعطف بالضعيف وتتعاطف مع الجندي وتصرخ بمطالب الشعب..
اودي اودي
كلها وهمه..كاتقول جدة كل واحد فيكم كايكور ويديها لفمه ..ماشي لفم غيره.

مثل هذه الصور التي يتم اصطيادها بل وخلقها
لوضعها ونشرها للعالم ع الانترنيت والفيس بوك تحديداً
هو نفاق وقلة نية.
وايلا كان فينا اخلاق نيت بحال هاكا
علاش ما نعالجوا مشاكلنا بطريقة جذرية وسريعة
واولها بالنظام لا الفوضى..
بالتربية واخلاق الرجال ماشي بلعب الدراري والتخربيقات.
مجرد مشاعر انية طغت على نفسي.
وجات هنايا.

عبد الحميد يقول...

أو بتعبير آخر : كل إناء بما فيه ينضح
رغم أن السياق يختلف في الحالتين

إرسال تعليق